لافارﭺ مصر تطلق حلول مبتكرة من أجل بناء مدن أفضل

كدأب لافارچ مصر على تقديم خدمات وحلول مبتكرة لتطوير البناء المستدام ،كشفت لافارﭺ مصر النقاب عن رؤيتها لتقديم حلول جديدة للمساهمة فى بناء مدن أفضل قادرة على مواجهة تحديات التحضر والنمو..

 

أخر الأخبار/النشرات الصحفية
  • أرسل إلى
  • طباعة
أخر الأخبار

Date 25/06/2015

شركة لافارچ "إيكوسيم" تعلن مشاركتها في معرض ومؤتمر مصر الدولي لتكنولوجيا إعادة تدوير المخلفات

 

 

المشاركة خطوة رئيسية للشركة في اتجهاهها نحو استمرار عملياتها وتطوير مستوى التنمية المستدامة في مصر

 

 


القاهرة، مصر، 30 إبريل، 2015 - أعلنت اليوم شركة "إيكوسيم"، إحدى شركات مجموعة لافارچ الفرنسية واحدة من الشركات الرائدة في إنتاج مواد البناء عن مشاركتها في معرض ومؤتمر مصر الدولي لتكنولوجيا إعادة تدوير المخلفات المنعقد في الفترة من 30 إبريل وحتى 2 مايو في قاعة المؤتمرات بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات والمعارض. ويعتبر المعرض الأول من نوعه فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الذي يستقطب كبرى الشركات العاملة فى مجال تدوير المخلفات الصلبة من الورق والبلاستيك والزجاج والمعادن والبترول والماء وكذلك إنتاج الطاقة من المخلفات كمصدر للطاقة البديلة. وخلال فعاليات المؤتمر الذي سيحضره د/خالد فهمي، وزير الدولة لشئون البيئة، سيلقي المهندس حسين منسي الرئيس التنفيذي لشركة لافارچ مصر كلمة افتتاحية وستقدم الشركة عرض توضيحي لصناديق القمامة الأسمنتية المقترحة للاستخدام في الشوارع المصرية كبديل للصناديق المعدنية الجاري استعمالها في الوقت الراهن.

يقدر حجم النفايات المتولدة في مصر حاليًا بحوالي 70 مليون طن سنويًا، حيث يأتي 20 مليون طن من النفايات البلدية الصلبة و30 مليون طن من المخلفات الزراعية  و20 مليون طن من عمليات تطهير الممرات المائية.

وتتضمن المخلفات التي تستفيد بها الصناعة من خلال تحويلها إلى الوقود البديل كل من الوقود المشتق من النفايات البلدية الصلبة، والكتلة الحيوية من المخلفات الزراعية، بالإضافة إلى الإطارات المستخدمة، والزيوت المستعملة، والرواسب الطينية من مياه الصرف الصحي والبلاستيك والمذيبات المستهلكة.

 

وتواجه تكنولوجيا إعادة تدوير المخلفات تحديات متنوعة والتي من شأنها إعاقة عمليات إنتاج الوقود البديل، بما في ذلك عدم كفاية العقوبات المفروضة ونقص الالتزامات الواقعة على منتجي النفايات. ويهدف معرض ومؤتمر مصر الدولي لتكنولوجيا إعادة تدوير المخلفات إلى مناقشة وتناول هذه القضايا، وتوضيح الدور الهام الذي يمكن أن تلعبه صناعة الاسمنت في نظام إدارة النفايات.

 

بالرغم من أن إنتاج الأسمنت يتطلب استهلاك كم كبير من الطاقة فإن عملية التصنيع في هذة الصناعة مناسبة تماما لنهج التنمية المستدامة. وهكذا تبذل لافارچ جهود حثيثة في بحثها المستمر لنشر وزيادة الاعتماد على أنواع الوقود البديل الجديدة. وتتخذ الشركة خطوات جادة وإجراءات فاعلة في سبيل الحد من ارتفاع أسعار الطاقة، وفي الوقت ذاته تعمل على تطوير وتحسين مستوى مجالات الاستدامة الخاصة بعملياتها التشغيلية. وتكرس الشركة جزء كبير من برنامجها الطموح للتنمية المستدامة لعام 2020 عن طريق التخطيط لتخصيص 50٪ من مزيج الوقود لدى الشركة ليكون من الوقود البديل.

 

وصرح حسين منسى، الرئيس التنفيذي لشركة لافارچ مصر بأن الشركة تعتزم مواصلة تحسين ممارساتها المتعلقة باستخدام أنواع الوقود البديل في مصنعها لدعم التنمية المستدامة في الدولة وأكد على أن مشاركة لافارچ في هذا المعرض تعتبر خطوة مهمة لتحقيق هذا الهدف. وأكد منسى على أن استخدام النفايات كوقود أصبح من الأسس المدروسة بعناية ومكتملة الجوانب التي تضيف لمواقع الشركة الصناعية العديد من المزايا التنافسية وتؤدي إلى تحسين استدامة عمليات التشغيل لديها. وأشار إلى أن الشركة تضع على عاتقها مسؤوليتها كشركة رائدة في حلول أعمال البناء عن طريق تقديم خدمات خارج نطاق عملها وتخصصها من أجل تلبية متطلبات المجتمع.

 

تركز إيكوسيم لافارچ، التي تعتبر من كبرى شركات إنتاج الأسمنت على مستوى العالم، حاليا على ثلاثة مجالات رئيسية هي الحد من استهلاك الطاقة الغير متجددة  في مصانعها وتعظيم الاستفادة من خليط مصادر الطاقة وفقا لظروف السوق، وأخيرا زيادة الاعتماد على أنواع الوقود البديل في مزيج الطاقة. وترمي الشركة من خلال التركيز على هذه المجالات تقليل تأثيرات مجموعة لافارج بأكملها على البيئة، وتهدف إلى تحكم أفضل حول احتياجاتها من الطاقة وتسعى إلى خلق اقتصاد محلي يساهم بعوائد إعادة تدوير المواد، والتي سوف تقدم في نهاية المطاف حلول فعالة للتخلص من النفايات أمام الحكومة المصرية.

 

نفذت لافارج مصر وإيكوسيم العديد من المشاريع خلال السنوات الثلاث الماضية من أجل زيادة استخدام الوقود البديل وتهدف إلى تحقيق معدل متوسط لاستبدال الوقود التقليدي يصل إلى نسبة 25٪ بحلول نهاية عام 2015. وقامت الشركة بمعالجة وحرق أكثر من 260 ألف طن نفايات في مصنع لافارج بمدينة العين السخنة الساحلية منذ عام 2013، أي ما يعادل 100 ألف طن من الوقود الأحفوري الطبيعي الذي يتم استخراجه من باطن الأرض.

 

لمزيد من التفاصيل حول معرض ومؤتمر مصر الدولي لتكنولوجيا إعادة تدوير المخلفات، برجاء زيارة الموقع الالكتروني للمؤتمر بواسطة الرابط http://www.egy-wasterecycling.com

نبذة عن شركة لافارچ


 شركة لافارج هي شركة عالمية رائدة في مجال مواد البناء ويعمل فيها 63,000 موظف في 61 دولة. وحققت الشركة مبيعات بمبلغ 12.8 مليار يورو في عام 2014. وتعتبر لافارج من كبرى الشركات العاملة في مجال إنتاج الإسمنت والخرسانة وتساهم في بناء المدن حول العالم باستخدام حلول مبتكرة وتقدم للمدن منازل أصغر وأقوى وأجمل وأكثر اتصالاً. ومن خلال استخدام أحدث مراكز أبحاث مواد البناء في العالم، فإن لافارج تضع الابتكار في صلب أولوياتها حتى تساهم في جعل البناء أكثر استدامة ولتحقيق مستوى أعلى من الإبداع المعماري.


للحصول على معلومات أكثر استفاضة عن الشركة، يرجى تصفح الموقع الالكتروني للشركة من خلال الرابط www.lafarge.com

يمنكم متابعة حساب الشركة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي @lafargegroup
كما يمكنكم متابعة صفحتنا على موقع الفيسبوك https://www.facebook.com/Lafarge

 

 

  • أرسل إلى
  • طباعة
LafargeHolcim. Cement, aggregates, Concrete.