«لافارج مصر» تتعاون مع مؤسسات المجتمع المدنى لمواجهة انتشار «كورونا»

14.05.2020

أفيليس: مبادراتنا التنموية تشمل 4 محاور أبرزها الصحة وتنمية المجتمع

 
solomon picture1

تتعاون شركة «لافارج مصر» التابعة لمجموعة لافارج هولسيم العالمية والمتخصصة فى صناعة مواد البناء، مع مؤسسات المجتمع المدنى منها بنكى الطعام والشفاء المصرى، للحد من انتشار فيروس كورونا عبر توفير المستلزمات الوقائية وصيانة أجهزة التنفس الصناعى، فضلاً عن دعم العمالة غير المنتظمة والمتضررة من الأزمة الحالية.

قال سولومون بومجارتنر أفيليس الرئيس التنفيذى لشركة لافارﭺ مصر، إنها تحرص منذ بداية تواجدها بالسوق المحلى على تنفيذ أعمال تنموية تتركز فى 4 مجالات أساسية، هى التعليم، والصحة، والسلامة، وتنمية المجتمع والعمل التطوعي.

وأضاف فى حوار لـ «البورصة»، أن الشركة تحرص على دعم المجتمعات التى تعمل فيها والحفاظ على مكانتها كعضو فعال فى المجتمع، كما تلعب «لافارج» دوراً مهماً فى الريادة والاستدامة مع إضافة معايير جديدة لها.

وتسعى الشركة لتغيير طريقة إدارة صناعة الأسمنت وتشجيع قطاع البناء على الاضطلاع بدوره فى معالجة بعض مشكلات على كوكب الأرض .

ولفت إلى أن «لافارج مصر» تلتزم بجميع التوجيهات الحكومية للمساعدة فى الحد من انتشار الفيروس، ومنذ عدة أسابيع دشنت الشركة مبادرة لدعم محافظة السويس عبر توفير قفازات وأقنعة واقية ومطهرات، للتخفيف من تأثير الأزمة.

كما أطلقت لافارج، مبادرة دعم العمالة اليومية بالتعاون مع بنك الطعامذ، وساهمت فى توفير 2000 صندوق طعام للعمال المؤقتين وأسرهم بمحافظة القليوبية.

أيضا عقدت الشركة، شراكة مع بنك الشفاء لصيانة وتحديث 460 جهاز تنفس صناعى فى نظام المستشفيات العامة.

قال أفيليس، إن القطاع الخاص شريك موثوق للدولة فى هذه الأزمة غير المسبوقة، وتهتم «لافارج مصر» بقطاعى الصحة والسلامة التى تعد قيمة أساسية لها داخل السوق المحلى.

أضاف أنه فى ظل مواجهة جائحة الكورونا، سرعان ما استجابت الشركة للتغيرات المحيطة بها، واتبعت جميع أرشادات منظمة الصحة العالمية، ووزارة الصحة.

وقد حصلت لافارج هولسيم على الافضل فى معايير الصحة والوقاية فى مواجهة «كوفيد _19» طبقاً لمؤسسة International SOS العالمية الطبية للمختصة بالصحة وأمن السفر والداعمة لأكثر من 10 الألف شركة متعددة الجنسيات حول العالم.

وأوضح أفيليس أن لافارج مصر حصلت على هذا الترتيب بعد ما سارعت الشركات فى الأستجابة فى التعامل مع أزمة «كوفيد19-» ليتم اتخاذ التدابير اللازمة لحماية صحة العاملين.

والشركة لديها برامج التوعية مختلفة فى المدارس، إذ تدعم مدارس التعليم المهنى فى محافظة السويس ببرامج ومناهج دراسية تخص صحة وسلامة العاملين.

وتابع: «قدم العاملون فى لافارج مصر تلك البرامج وشرحوها تطوعا ، بجانب تدريب المدرسين عليها بمدارس التعليم المهنى فى المحافظة».

ولفت إلى مساهمة «لافارج» خلال السنوات الماضية، عبر تقديم برنامج الرسوم المتحركة المصممة والمخصصة للأطفال بالتعاون مع مستشفى 57357 للتوعية بأهمية الأكل الصحى والنظافة الشخصية لبناء المناعة والحفاظ على الصحة.

وأوضح أن تأثير وعواقب أزمة فيروس «كورونا» ليس فقط على المستويات الصحية والطبية، ولكن يمتد ليشمل المستويات الاقتصادية، والاجتماعية، والإنسانية.

وشدد على أهمية تكاتف جميع الجهود لتقديم الدعم ليس للقطاع الصحى فقط، وإنما لجميع للقطاعات الأخرى التى تأثرت سلباً بشكل غير مباشر، ومنها التعليم، والصناعة، والسياحة.

وتمتلك «لافارج مصر» شراكات عديدة فى المبادرات المجتمعية منذ 2008 وأبرزها شراكة «بنك الطعام المصرى»، الذى تم التعاون معه فى برامج التغذية المدرسية، ودعم المتضررين من السيول.

وتتعاون الشركة مع بنك الشفاء المصرى، والمجلس المصرى لأطباء من أجل السلام، وهيئة التعليم الفنى بمحافظة السويس، ومستشفى 57357، وجمعية أصداء للصم، ولاتزال الأنشطة مستمرة مع العديد من الشركات الأخرى.

لفت أفيليس، إلى برنامج لافارج الأخير الذى تم إطلاقه عام 2016، وهو يعمل على ربط الصناعة باحتياجاتها سوق العمل والتدريب.

ووصل عدد المستفيدين بشكل مباشرة من هذا البرنامج، فى مرحلتيه 6560 طالباً ومعلماً بالتعليم الفنى خلال العام الماضى.

والشركة لديها مساهمات فى إدارة المخلفات وإعادة تدويرها من خلال شركة «جيوسايكل» التى دشنتها «لافارچ».

ودشنت الشركة مصنعاً بالعين السخنة لإعادة التدوير وتوليد الطاقة البديلة لمصانع لافارچ بطاقته إنتاجية 400 ألف طن سنويًا، وباستثمارات إجمالية 200 مليون جنيه.

أضاف أن الشركة لديها مبادرات تهتم بالرعاية الصحية من خلال تسيير القوافل الطبية بالتعاون مع المجلس المصرى للأطباء من أجل السلام منذ عام 2011.

وتم تدشين أكثر من 396 قافلة طبية استفاد منها أكثر من 247123 شخصاً من الفئات الأكثر احتياجًا فى مختلف المناطق محلياً.

أيضاً، دشنت الشركة برامج تعمل على تمكين المرأة اقتصادياً والتدريب والتوظيف مثل برنامج محو الأمية والذى ساهم فى تعليم 503 سيدات، وتطوير مشغل، وتدريب 92 سيدة على التفصيل والتطريز وتوفير فرص عمل لهن.

أضاف أن الشركة أطلقت برامج «الإرشاد»، والتى تهدف إلى استدامة أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، من خلال تبادل الخبرات مع كوادر «لافارچ» فى مجالات عديدة منها التسويق، والاستراتيجيات، واستشارات فنية وغيرها.

 أضاف أن الشركة لديها مبادرات تهتم بالرعاية الصحية من خلال تسيير القوافل الطبية بالتعاون مع المجلس