«لافارج- مصر«تطلق مبادرتين لمواجهة كورونا

16.05.2020

أطلقت لافارﭺ مصر، التابعة لمجموعة لافارﭺ هولسيم العالمية، مبادرتين جديدتين لمساندة مصر من خلال دعم العمالة غير المنتظمة، والمساعدة فى تيسير أفضل الخدمات الطبية والعلاجية لمرضى كورونا فى مصر بالتعاون مع بنك الطعام المصرى وبنك الشفاء المصرى.

 

وقال سولومون بومجارتنر أفيليس، الرئيس التنفيذى لشركة لافارﭺ مصر: «فى هذا الوقت الصعب، تظل أولويتنا الأولى والأخيرة هى صحة وسلامة موظفينا، وعملائنا، وشركائنا، والمجتمعات التى نشكل جزءًا منها. نريد أن نتأكد من أننا نمتثل لجميع التوجهات الحكومية للمساعدة فى وقف انتشار الفيروس وتخفيف المعاناة، ووضع حد له فى أسرع وقت ممكن». وأضاف: «نؤمن بدورنا فى المسؤولية المجتمعية، ونسعى من خلال تواجدنا، ومواردنا، فى مصر لتقديم حلول لمعالجة التحديات الاجتماعية، والبيئية بهدف واحد واضح وهو خلق قيمة مشتركة مع المجتمع. وفى هذا الإطار، ساهمت لافارﭺ مصر فى مبادرة بنك الطعام المصرى لدعم العمالة غير المنتظمة فى القطاعات غير الرسمية من خلال توفير 2000 صندوق طعام لعائلات العمالة غير المنتظمة فى محافظة القليوبية، وفى مبادرة ثانية مع بنك الشفاء لحل مشكلة الاحتياج المرتفع لأجهزة التنفس الصناعى لمكافحة وباء ڤيروس كورونا المتجدد مع العجز العالمى فى توفير أجهزة التنفس الصناعى للعالم أجمع، من خلال حصر وصيانة وتحديث ٤٦٠ جهاز تنفس صناعى فى نظام المستشفيات العامة».

وقال الدكتور معز الشهدى، رئيس الشبكة الإقليمية لبنوك الطعام والرئيس التنفيذى لبنك الشفاء المصرى: «عهدنا من لافارﭺ مصر دوام المشاركة فى المبادرات المجتمعية المجدية، حيث تجمعها ببنك الطعام المصرى شراكة وثيقة تمتد على مدار عقد من الزمان. بدأت شراكتنا عام 2010 حينما سارعت لافارﭺ مصر بالمساهمة فى دعم مبادرة بنك الطعام المصرى لتقديم برامج تغذية متكاملة لطلاب مدارس المناطق الأكثر احتياجا واليوم، نستكمل مسيرتنا سويًا بدعم العمالة غير المنتظمة من خلال بنك الطعام المصرى فضلًا عن المساهمة فى إصلاح أجهزة التنفس الصناعى الخاصة بالمستشفيات الحكومية من خلال بنك الشفاء، ونتطلع فى المستقبل للمزيد من التعاون المثمر لدعم الفئات الأكثر احتياجًا إلى بر السلامة والآمان